2021-12-03 - الجمعة
00:00:00

محليات

انطلاق مسيرة المناخ من عمان إلى العقبة مشيا على الأقدام

انطلاق مسيرة المناخ من عمان إلى العقبة مشيا على الأقدام
صوت عمان :  


بتنظيم من جمعية الجيل الأخضر تنطلق صباح الاثنين، فعاليات (مسيرة المناخ 5) من عمان إلى العقبة مشيا على الأقدام للمرة الخامسة على التوالي (بعد توقفها العام الماضي بسبب ظروف الجائحة). وتأتي هذه المسيرة تحت عنوان "استجابة الشباب الأردني للطوارئ المناخية” بالتعاون مع آكشن إيد المنطقة العربية.

وبحسب رئيس جمعية الجيل الأخضر الدكتور ضياء الروسان فإن هذه المسيرة تهدف إلى تسليط الضوء على قضية التغير المناخي وآثارها السلبية على كوكب الأرض، ولفت الانتباه إلى الأنظمة البيئية الأكثر هشاشة وتأثرا بالتغير المناخي في الأردن مثل المحميات والبحر الميت، وإبراز دور الشباب الأردني في المشاركة بصنع مستقبل آمن بيئيا من خلال السياسات المحلية. والتشجيع على استخدام وسائل مستدامة للتنقل مثل المشي بدلا من السيارات لتقليل الانبعاثات الكربونية. والتأكيد على ضرورة التصدي للتغير المناخي كونه يشكل تهديدا قويا لنا ويصنع معركة على أجيال الحاضر أن تخوضها.

من جهتها، أشارت هيا الغرير الدعجة أمين سر الجمعية ومنسقة (مسيرة المناخ 5) أن هذه الفعالية تقام بالتزامن مع التحضيرات لعقد مؤتمر الأطراف (COP26) الذي سيقام في جلاسكو/ اسكوتلندا مطلع الشهر القادم.

ويشارك فيها لهذا العام 30 مشاركا ومشاركة، يقطعون خلالها مسافة 350كم ولمدة 5 أيام، آخذين بعين الاعتبار الاشتراطات الصحية، وإجراءات السلامة العامة على طول "الطريق الملوكي” مرورا بمادبا والكرك والطفيلة انتهاء بمحافظة العقبة، وسيتخلل المسيرة العديد من الفعاليات البيئية التي تهدف إلى تخفيض البصمة الكربونية للشخص من خلال زراعة الأشجار، واستخدام الدراجات الهوائية، والمحاضرات التوعوية التي تستهدف المجتمعات المحلية التي ستمر بها المسيرة.

من الجدير بالذكر أن مسيرة المناخ 5 قد حظيت بدعم العديد من المؤسسات الحكومية والشركات الخاصة، وغير الربحية التي حرصت على تقديم سبل الدعم للعمل الشبابي المجتمعي.

يذكر أن جمعية الجيل الأخضر هي جمعية شبابية اتخذت من مبدأ "العمل من أجل التطبيق” منهجاً لها من أجل عكس صورة الشباب الأردني الواعي، الفاعل والقادر على التغيير الإيجابي؛ ليكون مثالاً يحتذى به في المحافل الدولية