2022-12-01 - الخميس
00:00:00

محليات

حاتم الزعبي "دينمو" قطاع الكهربائيات والإلكترونيات والمرشح الأبرز والأقرب للتجار

حاتم الزعبي دينمو قطاع الكهربائيات والإلكترونيات والمرشح الأبرز والأقرب للتجار
صوت عمان :  


حمزة العبادي 

لكل مجتهد نصيب، فعندما تكون ناجح، وصاحب قدرة على ضبط الأمور، والأهم قادر على إحداث الإصلاح، توقع حينها أن تصل لأعلى المراتب.. وحاتم الزعبي رجل أخذ على عاتقه مهمة صعبة وخصوصاً في ظل الظروف الصعبة الذي عانى منها قطاع الكهربائيات والإلكترونيات في المملكة.

المرشح عن قطاع الكهربائيات والإلكترونيات في غرفة تجارة الأردن، حاتم الزعبي، وكما أسماه العديد بأنه "دينمو" القطاع، يسعى لتحقيق النجاح مرة أخرى في الانتخابات، واضعاً أمامه إرث عمل وإنجازات سعى إليها خلال دورته السابقة، ومتطلعاً للاستمرار في مواجهة التحديات والصعوبات التي تواجه القطاع، ومؤكداً أن المرحلة القادمة ستكون هامة ومفصلية للجميع في صنع القرار والعمل على رسم استراتيجيات القطاع وتحسين الأوضاع، فالهموم كبيرة جداً وتحتاج إلى الجد والعمل والمثابرة.

الزعبي يحمل ضمن رؤيته التحديث والإصلاح في العمل والنهج والحرص على أبناء قطاعه، وبرنامجه خدمة القطاع وتحقيق ما هو أفضل في عالم الكهربائيات، والارتقاء في القطاع نحو الأفضل، وبحسب المراقبين، يحظى بدعم غير محدود، فالعديد أكد أنه مرشح، بحجم ووزن كبير، فهو المرشح الأبرز في انتخابات القطاع، وقادر على تحقيق وتطبيق برنامجه وإيصال صوتهم ومشاكلهم واحتياجاتهم وطموحهم بكل شفافية كما فعلها سابقاً.

"دينمو" القطاع استطاع وبشهادة الكثيرين أن يكون مؤثراً وقوياً خلال الفترة الماضية، وهو سيقطف ثمار يستحقها في القريب العاجل، حاملاً آمال وطموحات المواصلة في مسيرة الإصلاح، في كافة القضايا التي تهم أبناء القطاع، وايجاد أفكار وخطط تلبي الطموح.

المهمة الجديدة والتي ليست بالجديدة أيضا للزعبي، لن تكون صعبة على شخص اعتاد على تحمل المسؤوليات مهما بلغ حجمها وثقلها فهو يعرف كيف يقطع ذراع الصعاب ويعلم جيداً كيف يتجاوز التحديات وتحويلها إلى فرص، خاصة وأنه يتحلى بالعزيمة والتطلع للعمل وخدمة زملاءه.

حاتم الزعبي جاء ووضع أمامه هموم ومشاكل أبناء قطاعه، وسيسعى دوماً إلى الوقوف بجانب أبناء قطاعه وتحقيق كل ما هو أفضل لهم، وبشهادة الجميع؛ سيكون الرجل المناسب في المكان المناسب.